ما انواع التجارة الالكترونية والأعمال عبر الانترنت وما أكثرها استفادة من جائحة كورونا؟

التجارة الإلكترونية, جميع المواضيع

شهد عالم التجارة الالكترونية نموا واسعاً في العقدين الأخيرين، وتعاظم هذا النمو أكثر فأكثر في أوقات الحجر الصحي والتباعد الاجتماعي. ولا شكّ أن هذا الانتشار الواسع لمنصّات التجارة الالكترونية حول العالم من شأنه إحداث تغييرات جوهرية على سلوك المشتري من رواد هذه المواقع مع اشتداد وطأة المنافسة فيما بينها. فآخر الاحصاءات تتحدّث عن وصول عدد الزبائن عبر الانترنت لنحو 2 مليار شخص حول العالم، كما أن التجارة الالكترونية الجارية من خلال الهواتف الذكية تستحوذ على ما نسبته 72% من إجمالي التجارة الالكترونية عالميا (المصدر).

بمجرّد ذكر مصطلح التجارة الالكترونية، يتبادر إلى أذهان الناس النوع الأكثر شيوعاً من التجارة الالكترونية، أي ما يعرف بنظام B2C وهو ما يصطلح على النشاط والعمل التجاري الذي يستهدف الزبائن الأفراد. وأصبح التقليد المتعارف عليه أن يضم هذا الموقع وسيلة دفع الكتروني بحيث يتمم العميل الشراء والدفع من ذات الموقع. وإن كانت جائحة كوفيد19 قد أثبتت شيئاً، فقد أثبتت بما لا يدع مجالاً للشك أن المستقبل يتجه حتماً للتجارة أونلاين!

والآن بعد هذه المقدمة، لنبدأ بالسؤال التالي: ما هي قطاعات التجارة الالكترونية الأكثر رواجاً؟هذا ما سنتعرف عليه في مقالنا التالي عن طرق التجارة عبر الانترنت الشائعة.

انواع التجارة الالكترونية والأعمال أونلاين

لنأتي سويّة على ذكر أهم قطاعات التجارة الالكترونية ونسلّط الضوء على أكثرها نموّاً هذا العام على إثر سياسات الحجر الصحي والتباعد الاجتماعي:

التعليم الالكتروني

بحسب إحصاءات موقع ستاتيستا المتخصص، فإن التعليم الالكتروني يشكّل ما قرابته 200 مليار دولار من السوق الالكتروني العالمي في عام 2019. ومن المتوقع أن يفوق حجم القطاع 370 مليار دولار بحلول عام 2026! 

من المؤكّد أن قطاع التعليم الالكتروني يشهد طفرة نوعية هذا العام 2020، عام كورونا بامتياز، تزامناً مع اغلاق المدارس والجامعات واتباع سياسة التعليم عن بعد. فقد سطع نجم منصات التعليم الالكتروني باعتبارها بديلاً فعالاً عن قاعات التعليم التي تتطلّب حضوراً فيزيائياً للطالب والمعلّم في ذات الآن. 

لكن ما هي القيمة المُضافة التي توفرها منصات التعليم الالكتروني لطرفي العملية التعليمية (الطالب، المُعلم)؟

بات قسم ليس باليسير من المعلمين وأساتذة الجامعات بل وحتى الموظفون وأرباب العمل الخبراء في مجال معيّن يبحثون عن مصدر دخل إضافي على غرار مهنهم التقليدية، وهُنا توفّر منصّات التعليم الالكتروني سوقاً تنافسياً لهؤلاء، فعلى سبيل المثال يوفّر موقع يوديمي udemy الشهير الفرصة لاقتسام أرباح الحُصّة التعليمية أونلاين بنسبة تبدأ من 50% في حالة لم يتم تقديم حزم تسويقية ودعائية للحصّة التعليمية، وتصل إلى 75% من مبيعات الحصّة التعليمية إذا ما ترافقها حملات تسويقية ودعائية من الموقع ذاته.

منصات التعليم الالكتروني

متاجر البيع بالتجزئة

لطالما شكّلت مواقع البيع بالتجزئة رافداً مهمّاً من روافد التجارة الالكترونية، فوفقاً لاستمارة أجراها موقع ستاتيستا من المتوقّع أن تتضاعف مبيعات قطاع البيع بالتحزئة لتصل إلى 6.54 تريليون دولار بحلول عام 2022.

وذلك ليس بالأمر المستغرب، فوسط الاغلاقات التي واكبت الحجر الصحي بسبب جائحة كورونا، تصدّرت مواقع التجارة عبر الانترنت بالتجزئة المشهد برمّته! فعلى سبيل المثال، تضاعفت مبيعات موقع ebay بنسبة 34.6% في الربع الثاني من هذا العام مسجّلاً أعلى نسبة نمو على مدار 15 عاماً.

يكاد يكون الأثر الذي أحدثته جائحة كورونا ثوريّاَ بكل ما تحمله الكلمة من معنى، فثقافة الشراء من المتاجر الالكترونية والبيع بالتجزئة أونلاين ترسّخت في أذهان الناس حتى بعد رفع القيود تدريجياً عن المتاجر ونقاط البيع!

أمثلة على أكثر الأنواع انتشاراً لمتاجر البيع بالتجزئة الالكترونية:

 الأزياء والموضة، مستحضرات التجميل والعناية بالبشرة، التسلية والألعاب (كتب، أفلام، ألبومات موسيقية، ألعاب)، مستلزمات المنزل من أثاث وأدوات تنظيف واكسسوارات منزلية، الأجهزة الالكترونية والمنزلية.

خدمات التوصيل

لاقت شركات التوصيل رواجاً كبيرا في العقد الأخير، بالذات تلك المعنية بخدمة توصيل الأفراد وتوصيل الطعام. في البداية كانت الانطلاقة على هيئة مكالمة هاتفية لطلب خدمة التوصيل من المطاعم. ومع انتشار الهواتف الذكية بشكل واسع على مستوى العالم، تطوّرت هذه الخدمة جذرياً وتجلّت على هيئة تطبيقات مخصصّة لطلبات التوصيل عبر الهواتف الذكية. ليس ذلك فحسب، بل اقتحمت شركات توصيل الركاب الأفراد مثل أوبر Uber هذا القطاع من السوق، وصارت توفّر بدورها خدمات توصيل المأكولات والمشروبات أيضاً. 

من المتوقّع أن تصل أرباح قطاع توصيل الطعام لحوالي 200 مليار دولار بحلول عام 2025، ففي ظل التباعد الاجتماعي وتقليص حركة الناس باتت المطاعم ومتاجر بيع المأكولات والمشروبات تعتمد اعتماداً كبيراً على خدمات شركات التوصيل كمصدر رئيسي للربح.

منصات توصيل الطعام

وحالها كحال متاجر البيع بالتجزئة، أحدثت جائحة كورونا وما تبعها من تباعد اجتماعي تغييراً جذرياً على نمط سلوك المستهلك في قطاع المأكولات والمشروبات، إذ بات الكثيرون يتردّدون مليّاً قبل ارتياد المطاعم ومحلات الطعام مع تفشي كوفيد19، لهذا شهد قطاع خدمات التوصيل انتعاشة كبيرة مع ازدياد طلبات التوصيل بشكل هائل وسطوتها على طلبات شراء الطعام التقليدية التي تتطلّب زيارة المطعم أو متجر المأكولات.

منصات العمل الحُر

أخيراً، بزغ نجم منصات العمل الحُر أو ما يعرف بمواقع العمل للمستقلين Freelancers، بالتوازي مع انتشار ثقافة العمل عن بعد للعديد من الشركات على إثر جائحة كورونا، بات من غير الممكن تجاهل هذه المنصات في معرض الحديث عن المعاملات الالكترونية الجارية على نطاق واسع. 

ما آلية عمل هذه المنصات؟

توفّر هذه المنصات إدارة وتنظيم متكامل للأعمال الحرة بربط صاحب العمل مع شبكة من المستقلين، وبعضها يتبنّى نظام المناقصة Bidding system على نحو يجد صاحب العمل ضالته في توكيل المهمات للمُستقل الذي يتناسب مع ميزانيته والمهارات التي يبحث عنها.

مواقع العمل الحر

ميّزات التجارة الالكترونية وأثرها على سلوك المستهلك

أحدثت التجارة الالكترونية منذ بدايتها ولغاية الآن تغييرات جذرية من شأنها التأثير على سلوك المستهلك وتوجّه الاقتصاد برمّته، إذ بات الانترنت في عالم اليوم لاعباً رئيسياً لا غنى عنه في حياة الناس.كثيرة هي أوجه هذا الأثر على سلوك المستهلك عند ذكر أي تقرير عن التجارة الالكترونية لكننا آثرنا ذكر ثلاثة جوانب لهذا الأثر:

أثر التجارة الالكترونية على نمط حياة الفرد

 أصبح العالم يسير بوطأة متسارعة ينشغل الأفراد فيه في كل لحظة تقريباًَ بتدبير أمورهم المهنية ومهماتهم العائلية، ففي بعض الأحيان لا يسعفنا الوقت بعد يوم عمل شاق لطرق مشوار إلى الصراف الآلي لسحب النقد أو الذهاب لشراء المستلزمات المنزلية من المتجر والاصطفاف على طابور الانتظار. وهُنا يأتي دور منصات التجارة الالكترونية في تسهيل عملية توفير الحاجيات والأغراض التي يتطلبها الأفراد باستمرار دون تكبّد عناء المشوار!

ماذا عن أثر التجارة الالكترونية على سلوك المستهلك؟ 

يكفي الإقرار أن المستهلك في عالم اليوم بات يثق كلياً بالانترنت والمعلومات المتوفرة عليه، فالانترنت بات بوابة الفرد للتواصل مع العالم برمّته وتدبير معاملاته.

 لنتخيّل كيف كان الحال بالعودة لبضعة عقود إلى الوراء: كان الفرد يضطر لتصفّح الصحف الإعلانية ودليل الأوراق الصفراء ليستعلم عن شركات تزويد المنتج أو الخدمة التي تلبي حاجته، أو يكثف من تواصله مع الأقرباء وشبكات معارفه للاستدلال. أما الآن فبات الانترنت يستعيض عن كل ذلك بتزويد معلومات شاملة عن كل ما يلزم المستهلك، فمن خلال محرّكات البحث بات بإمكانه البحث بسهولة عن مزوّد الخدمة الذي يلبّيه والتواصل معه مباشرة من خلال رقم هاتفه أو صفحاته على مواقع التواصل الاجتماعي.

أثر التجارة الالكترونية

سهولة مقارنة الأسعار

أصبح بإمكان كل شخص مقارنة سعر منتج أو خدمة ما بسهولة من خلال تصفّح المواقع الالكترونية التي تعرضه على الانترنت، ومن ثمّ مقارنتها بأسعار منافسيه في ذات القطاع من السوق. وبذلك يصبح العميل فطناً أكثر وبالتالي أكثر انتقائية قبل اتخاذ قرار الشراء النهائي.

قابلية دخول على مدار 24 ساعة واستقبال مدفوعات بسهولة

يتكبّد العميل تكاليف إجرائية أقل عند زيارة متجر الكتروني مقارنة بالمتجر التقليدي حيث أنه يجد جودة أفضل في الخدمة المقدمة، كما أن تلك الزيارة من شأنها توفير تكاليف الشحن عن كاهلنا لا سيّما إن قمنا بشراء خدمة الكترونية Software service يمكن تحميلها لجهازنا مباشرة أو الاشتراك مع موقع مزوّد لخدمات الكترونية، ففي هذه الحالة يتمتّع العميل بميزة الاستخدام الفوري للمنتج دون انتظار وصوله إليه أو تكبّد تكاليف الشحن والتوصيل. كما أن اشتداد وطأة المنافسة بين منصات التجارة الالكترونية المتزايدة باستمرار يدفع كل منها للسعي باستمرار لإرضاء وجذب العملاء، فتفيض بين الفينة والأخرى بالخصومات والعروض المغرية للعملاء في مسعى للاستحواذ على حصّة سوقية أكبر! جدير بالذكر أيضاً أن التجارة الالكترونية ألقت بظلالها أيضاً على طرق الدفع، إذ أصبحت حلول الدفع الالكتروني الآمنة والموثوقة ضرورة ملحّة في زماننا للعملاء وأصحاب الأعمال على حد سواء.

وهكذا نكون قد أسهبنا بعض الشيء في تناول انواع التجارة الالكترونية من حيث القطاعات الاقتصادية وأثرها العام على المستهلك، فإذا ما كنت صاحب متجر تقليدي أو الكتروني أو تواجه بعض المشاكل في تنظيم وإدارة الفواتير من عملائك يمكنك الاطلاع على المقالة التالية عن ما الذي يجعل هايبربل الحل الأمثل لاصدار وإدارة الفواتير. كما يسرنا متابعتك لمدونة بوابة الدفع الالكتروني هايبرباي للاطلاع على آخر المواضيع والنصائح التي تخص السوق العربي الالكتروني عموما و السوق الالكتروني السعودي على وجه الخصوص، إلى جانب مواضيع تسلط الضوء على التجارة الالكترونية وجديد الأعمال عبر الانترنت وحلول الدفع المبتكرة لها.